ABC4354FTydfytd^%$
ABC4354FTydfytd^%$
banner

المحميّة الطّبيعيّة " ناحال عامود"


ABC4354FTydfytd^%$

تعرفوا على المحميّة الطّبيعيّة وادي عمود

التاريخ، التراث، الطّبيعة


تدمج المحميّة الطبيعيّة وادي العمود ما بين الطبيعة المميزة والتراث الانساني. يعتبر وادي العمود وادي دائم الجريان، تجد فيه برك مائية بين الصخور، وفرة نباتية نموذجية لضفاف الأودية، مطاحن قمح قديمة ومغاور الانسان القديم.

تَسَجَّلت؟ دَخلت!

تنسيق زيارة مُسبق عبر نظام التسجيل المُحوسب يضمن لك مكانًا في التاريخ الذي تسَجّلت إليه لزيارة الموقع, ويُمكّنك من تلَقي معلومات وحتلنات ذات صِلة بالزيارة المخطط لها.

لتنسيق زيارة – اضغط هُنا

مواقع جذب مركزيّة

وادي العمود العلوي

  • شرطة عين التينة – مبتى قديم أقيم لحراسة محطّة ضخ المياه
  • عين “يَكين” – عين دافقة كلّ أيام السنة
  • البستان- استصلاح بستان نموذجي للزراعة التقليديّة
  • برك مياه – ذات مياه صافية

وادي العمود السُّفليّ

مُغُر ما قبل التاريخ وفيها اكتشافات من فترة الانسان القديم.

  • العمود الصخري عند نهاية الوادي
  • جُرف “رام” المستخدم لتعشيش الطيور الجارحة
  • ينابيع عين ” شابشيبت- שַׁבְשֶׁבֶת” وعين عمود
  • مطلّ تشارا

تفصيل

وادي العمود العلوي

  • شرطة عين التينة –  مبنى من الباطون مهجور تظهر على جدرانه أثار اطلاق نار، بني على يد البريطانين في فترة الثورة العربية الكبرى(1936 1939).  تم إقامت البناء من أجل حراسة محطة ضخ المياه المُقامة فوق نبع عين التينة (עין יקים ) عند أقدام المنحدر. الدخول إلى المبنى ممنوع خوفًا لحدوث انهيارات فيه.
  • عين التينة (عين يكين-יקים) – نبع مياه متدفق كلّ أيام السنة. يوجد عنده مبنى من القترة البريطانية بني فوق مضخات المياه التي ضخت المياه من النبعة إلى مدينة صفد. عقب الضغوطات التي قامت بها سُلطة الطبيعة والحدائق تم سنة 1995 توقيف ضخ المياه من النبعة وترك مياهه تجري وتنساب في الوادي. بالقرب من النبعة تنمو شجرة جوز كبيرة. يُخلّد اسم النبع بالعبرية اسم فرقة كهنة ياكين التي هي واحدة من فرق الكهنة التي كانت في أورشليم، والتي انتقلت إلى الجليل بعد خراب الهيكل الثاني.  تخرج من النبعة قناة مياه تصل إلى مطاحن القمح المنتشرة على طول الوادي وعملت على تشغيلها في الماضي، وتصل كذلك إلى البسايتن.
  • البستان – اعادة استصلاح أحد البساتين لتوضيح الزراعة التقليدية للمدرجات الزراعية التي انتشرت في المناطق الجبلية من حول الوادي.
  • برك الخرار (ברכות שכווי) – عند نقطة التقاء وادي الخرار مع وادي العمود تكونت مجموعة من برك المياه الضحلة صافية المياه تظللها أشجار الدلب الشامخة. كما وينبع في المكان نبع مياه صغير وبالقرب من البرك توجد انقاض مطحنة قمح معروفة باسم مطحنة الغدرة.

وادي العمود السُفلي

مغاور تعود إلى ما قبل التاريخ وجدت فيها موجودات أثرية تعود لفترة الانسان القديم.

  • مغارة وادي عمود – يقع باب المغارة على ارتفاع أعلى من العمود، ويصل إلى ما يقارب 30م. قبل عشرات آلاف السنين كان مستوى أرضية الوادي أعلى، وكانت المغارة تقع عند ضفاف الوادي والمياه الجارية، لا يوجد اليوم مسرب أو طريق يصلها، لذا ممنوع الصعود إليها.  سنة 1961 قامت بعثة أثرية من اليابان بالتنقيب الأثري في المغارة، وعثرت على هيكل بشري يعود للحضارة الموستيرية (قبل 70,000 50,000 سنة). في سنة 1964 عادت البعثة مرة أخرى للتنقيب في المغارة وعثرت على هيكل عظمي كان لرجل، بلغ طوله 1.70م دُفن مُستلقيًا على جانبه ومنكمشًا. امتاز هذا الهيكل بجمجمة ذات حجم كبير- 1.750 سنتيمتر مكعب – أكبر حجم جمجمة تم اكتشافه في الأحافير البشرية. كانت أجزاء من الجمجمة مفقودة، ما أدخل العلماء في تخبطٍ حول ماهية هذا النوع البشري هل يعود للانسان العاقل أم للانسان النياندرتالي. حل اللغز جاء بعد 30 سنة، في حفريات إضافية أجريت لاحقًا عثر المنقبون في الجزء الشمالي للمغارة على هيكل عظمي يعود لطفل يبلغ من العمر 10 أشهر. وكان الهيكل العظمي مغطى بفك الأيل، ما ساهم في الحفاظ على عظامه حتى يومنا هذا. نُسبة لهذا الهيكل العظمي أهمية بالغة، لكونه سلط الضوء على ميزات وخصائص الانسان النياندرتالي الذي امتاز بفك سفلي قوي، وانعدام وجود للذقن، وكذلك ليس لديه الفتحة البيضاوية التي تصل الجمجمة بالعمود الفقري. لا تنطبق هذه المواصفات على فئة الانسان العاقل، وتعتبر سمات فطرية يولد معها النوع البشري الذي تم العثور عليه في وادي العمود.
  • مغارة الزُطيّة (الجمجمة) – وضعت سلطة الطبيعة والحدائق لافتة تمنع وتحظر دخول المغارة، خوفًا من إلحاق الضرر بمجموعة نادرة من فئة خفافيش الحشرات التي تعيش بداخلها. لكن يمكنكم القاء نظرة إلى المغارة من الخارج فقط. لهذه المغارة أولوية خاصة لكونه في سنة 1925 أجري هنا البحث الأثري الأول لحقب ما قبل التاريخ في البلاد. رائد البحث كان فرنسيس ترويل بيتر الذي وجد في المغارة جمجمة لانسان قديم تم تعريفه باسم “انسان الجليل” الذي عاش في المنطقة قبل اكثر من 350,000 سنة.
  • العمود –  عبارة عن عمود صواعد رائع من الجير يصل ارتفاعه إلى 20م. فَصَلَت عوامل التَجوِية الكُتلة الصخرية عن صخور الجُرف القريب، لتبقى منتصبة كعمودٍ بارز في مجرى الوادي، ومن هنا اخذ الوادي اسمه.
  • جُرف رام – مكان لتعشيش الطيور الجارحة – في سنة 1864 وصف القِسّ وعالِم الطبيعة هنري بيكر تريسترام خلال رحلته الاستكشافيه إلى البلاد، تعشيش بعض من الطيور الجارحة في جروف وادي العمود: ” في جروف وادي العمود تجد لها ملاذًا آمنناً مئات من النسور، العديد من طيور كاسر العظام (النسر المُلتحي)، الصقور وبعض طيور العُقاب وكذلك الحمام الجبلي الطوراني”. كما وعششت في الماضي في هذه الجروف طيور عُقاب المسيرة. كذلك اليوم، وعلى الرغم من أن العديد من الطيور الجارحة في البلاد قد تضررت، ما زالت تُعتبر جروف وادي العمود موقعاً هاماً لتعشيش الطيور الجارحة. في شهر كانون أول 2010 تمت مشاهدة 50 نسراً تأتي للمبيت في جروف وادي العمود ليلًا، وطيور جارحة عابرة مثل: نسر ذو الأذن والعُقاب الذهبي. في هذه السنة تمّ إحصاء تسعة أعشاش للنسور. أنواع  طيور جارحة أخرى تُعشش أو تقضي بعض من وقتها في جروف وادي عمود مثل: حُميق طويل الساق-עקב עיטי، صقر الجراد-בז אדום، العوسق-בז מצוי، عُقاب المسيرة-עיט ניצי، الرخمة المصرية-רחם، نسر ذو الأذن- עזניה שחורה، الصرارة-חִוויאי.
  • ينابيع: عين שַׁבְשֶׁבֶת وعين عمود – عين العمود هو نبع موسمي، ينبثق من صخور الجير التي تكونت قبل 56 مليون سنة في الفترة الإيوسينية.  تعتبر المياه مصدر جذب للافقريات، اليعاسيب الحمراء والزرقاء. داخل مياه النبع تتطور شراغيف الضفادع. حصلت عين שבשבת على اسمها نسبة إلى دوارة الرياح (שבשבת רוח) التي أنشأها سكان كيبوتس حقوق عند النبعة في سنوات الخمسينات. تم بناء دوارة الرياح من خلال محاولة لرفع المياه من النبع عن طريق قوة الريح من أجل ريّ  الدواب. فوق النبع يوجد موقع أثري، تم العثور في على قطع أثرية تعود إلى فترة العصر الحجري وحتى الفترة البيزنطية.
  • مطل تشيرا (צ’רה) –  أُطلق على المطل هذا الاسم نسبةً إلى “تسفي تسور”-צבי צור (צ’רה), الذي كان الرئيس التنفيذي لشركة “ميكوروت” في سنوات 1964 – 1967. خلال فترة عمله، بدأت “ميكوروت” بتشغيل مشروع المياه القُطري. يُشرف المطل على “الجيحون”-السيفون الذي فيه يَعبُر مشروع المياه القطري وادي العمود، ويتغلب على ارتفاع يصل إلى ما يقارب 150م. في هذا المقطع تَمُرّ المياه بداخل أنابيب من الفولاذ. بعد هبوط المياه من الضفة الشمالية للوادي تصعد إلى أعلى الضفة الثانية بدون الحاجة إلى الطاقة وذلك عن طريق قانون الأواني المُستطرقة. يبلُغ طول الأنبوب 700م وقطره 3.10م. تم مدّ الأنبوب داخل نفق مقطوع في الصخر، على عُمق 5م وعرض 10م. الأنبوب مُغطى بباطون على شكل درجات.
ABC4354FTydfytd^%$

المحميّة الطّبيعيّة وادي عمود

معلومات مفيدة
ساعات الدوام

                                        التوقيت الصيفي- من يوم الأحد حتى الخميس، ويوم السبت، دخول المسار الطويل 08:00-14:00، دخول المسار القصير 08:00 – 15:00. التوقيت شتوي - من يوم الأحد حتى الخميس، ويوم السبت، دخول المسار الطويل 08:00-13:00، دخول المسار القصير 08:00 – 14:00.                                     
التوقيت الصيفي: في ايام الاحد لغاية الخميس ويوم السبت: 17:00 - 08:00 أيام الجمعة و الأعياد: 16:00 - 08:00 التوقيت شتوي: في ايام الاحد لغاية الخميس ويوم السبت: 16:00 - 08:00 أيام الجمعة و الأعياد: 15:00 - 08:00 في مساء وقفة رأس السنة العبرية والبيساح: 13:00 - 08:00 في مساء وقفة يوم الغفران: 13:00 - 08:00
  • من دوافع الحفاظ على الطبيعة فإن التواجد والبقاء في المحمية مسموح في التوقيت التالي: ساعة واحدة قبل شروق الشمس وحتى ساعة قبل الغروب. أما المشي في المسارات مسموحة فقط في ساعات النهار.
  • الدخول إلى المسار مسموح حتى ساعتين قبل موعد اغلاق الموقع.
  • في حال قمتم بتسجيل مُسبق لزيارة المحمية، وعند وصولكم إلى الموقع لم يكن هناك مكان شاغر – عليكم اظهار تأشيرة تنسيق موعد الزيارة، كي تتمكنوا من الدخول.
للاتصال
تلفون: ‎04-6999984 إلى انستجرام سُلطة الطبيعة والحدائق
مواءمة

تمت مواءمة ما يلي: موقف السيارات، رُدهة فيها طاولات “بيكنيك” وصنابير مياه، مركز خدمة المتنزهين، محطة استعلامات، مراحيض، مسار مرصوف بالباطون يصل من الرُدهة حتى موقع التخييم الليلي، مقابض ودرابزين عند الدرج على طول المسار ولافتات توجيه واستدلال.


موقع التخييم الليلي: مُتصل بطريق من الباطون تصل حتى الرُدهة وموقف السيارات، ومُخصص للمبيت في خيام عائلية.


لمعلومات إضافية


دخول الكلاب

يُحظر دخول الكلاب


لمعلومات إضافية


موقع تخييم منظّم

للتواصل مع الطّبيعة، للتواصل مع الذات: منطقة تخييم حقيقيّة بين أحضان الطبيعة وسط الجليل


لمعلومات إضافية


مُفتّش صغير

مُرفق كُتيّب فعاليات وأنشطة لجميع أفراد العائلة


إلى الرابط


أنشطة اضافيّة في الموقع

أنشطة يمكن القام بها في المحمية الطبيعية وادي العمود


لمعلومات إضافية


المحميّة الطّبيعيّة وادي عمود
كيفية الوصول
الدخول إلى وادي العمود العلوي:

عن طريق شارع رقم 866 بين مفرق “حننيا” ومفرق “ميرون”، بين الكيلومتر ال-40 وال-41. 2 كم إلى الشمال ل- “كفار شماي”.


الجزء العلوي من الوادي عبارة عن محميّة تستقبل الزائرين، والدخول اليها منوط برسوم دفع.


المتنزهين الواصلين إلى محمية وادي العمود العلوي عن طريق مسارات ومداخل أخرى مطالبون بالدفع عند الخروج من المحمية.


 


الدخول إلى وادي العمود السُفلي:

مُتاحة عن طريق شارع رقم 85 (شارع عكا – عميعاد)، عن طريق معبر من تحت الشارع، بالقرب من موقف وادي العمود حيث يوجد موقف سيارات مُنظم.


كذلك يمكن الدّخول الى المحميّة عن طريق شارع رقم 8077 (الشارع المؤدي الى البلدات – حوكوك ولفانيم)، عند نُقطة عبور الشارع فوق الوادي يوجد موقف سيارات مُنظم.


نقطة دخول أخرى إلى المحمية عند الجسر الروماني الموجود عند النقطة الجنوبية الشرقية للوادي، نقطة التقاء الوادي مع مسار درب البلاد (שביל ישראל).


لا توجد امكانية للدخول إلى المحمية عن طريق البلدات التالية: حكوك وكاحل أو من مطل تشيرا


 


 


 


 


 


أكتبوا في الويز المحميّة الطّبيعيّة وادي عمود

تنسيق زيارةالمحميّة الطّبيعيّة وادي عمود

تنسيق وقت الزيارة


Searching Availability…


ABC4354FTydfytd^%$
رسوم الدخول
نوع سعر
بالغ ₪ 28.00
ولد ₪ 14.00
بالغ في مجموعة ₪ 24.00
ولد في مجموعة ₪ 12.00
طالب ₪ 24.00
مواطن مُسن ₪ 14.00

اخبار

ABC4354FTydfytd^%$

activities inالمحميّة الطّبيعيّة وادي عمود

هنالك الكثير لاكتشافه
Discover more activities around the country
ABC4354FTydfytd^%$
ABC4354FTydfytd^%$
ABC4354FTydfytd^%$
ABC4354FTydfytd^%$
ABC4354FTydfytd^%$

عند مغيب الشمس يبداء السحر

مواقع تخييم ليلي لمنطقة التخييم كامبينج المحميّة الطّبيعيّة وادي عمود
ABC4354FTydfytd^%$
ABC4354FTydfytd^%$
X